رباعيات صلاح جاهين

القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

ولد محمد صلاح الدين بهجت أحمد حلمي الملقب بصلاح جاهين في 25 ديسمبر 1930  بشارع جميل باشا بشبرا.

فيلسوف الغلابه :

فهو الشاعر والرسام الكاريكاتيرى وكاتب السيناريوهات لأعظم الأفلام المخلدة والممثل ، لكنه فى نظر جمهوره اجتاز كل هذه المراحل وكاد يصل إلى رتبة فيلسوف . فكان بأقل عدد من الكلمات يوصف حال مصر ويعبر عن نبض الشعب لذلك لقبه جمهوره ب "فيلسوف الغلابة".
مارس كل الفنون ، لكنه فشل في تحقيق حلمه في أن يصبح راقص باليه ، كما قال في إحدى مقابلاته ، ليس بسبب وزنه ، ولكن بسبب صعوبة الحركات المطلوبة منه.

صلاح جاهين وفن الرباعيات

فن الرباعيات 

اشتهر جاهين برباعياته التي عبر من خلالها عن ألمه وألام شعبه وعن طموحاته وأماله كما عبر من خلالها على وقت الفرح والنصر و وقت الكسرة والنكسه ، يمكن لكل منا اختيار واحدة يوميًا من رباعيات جاهين التي تعبر عن حالتنا . وهذا نابع من موهبته الفريده فى وصف ما يجول فى باله وما يشغل الرأى العام بكلمات قليلة لكن معبرة .

ومنها :


أنا اللى بالأمر المحال إغتوى
شفت القمر نطيت لفوق فى الهوا
طلته ماطلتوش إيه أنا يهمني
وليه مادام بالنشوة قلبى ارتوى
وعجبي..



أنا شاب لكن عمرى ألف عام
وحيد لكن بين ضلوعى زحام
خايف و لكن خوفى منى أنا
أخرس و لكن قلبى مليان كلام
عجبى !!!!



سهرت ليالى ياما و لفيت و طفت
و ف ليله راجع فى الضلام قمت شفت 
الخوف ... كأنه كلب سد الطريق
و كنت عاوز أقتله .. بس خفت 
عجبى !!

 


فن الرباعيات

وفيه حبه لمصر قال :


على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء
باحبها وهي مالكه الأرض شرق وغرب
وباحبها وهي مرميه جريحة حرب
باحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء
واكرهها وألعن أبوها بعشق زي الداء
واسيبها واطفش في درب وتبقى هي ف درب
وتلتفت تلقيني جنبها في الكرب



أهمية الكلمة

صلاح جاهين يعرف مسؤوليته كمبدع وشاعر. لذلك كان يدقق فى اختيار الكلمات الواضحة والدارجه حيث يسهل فهمها توضح المعنى المرجو وهذه من أهم سماته التى جعلته شاعر للشعب بلغة الشعب فغالبًا ما يشير إلى الصمت في شعره على أنه مرادف للموت ، والكلمة مرادفة للحياة. يقول في قصيدة بعنوان "اتكلموا"




اتكلموا.. اتكلموا.. اتكلموا

محلا الكلام، ماألزمه، ماأعظمه

فى البدء كانت كلمة الرب الاله

خلقت حياه والخلق منها اتعلموا

فإتكلموا




وفى رباعية جميلة يقول: 



ياعندليب ماتخافش من غنوتك 

قول شكوتك واحكى على بلوتك 

الغنوه مش حتموتك...... إنما 

كتم الغنا هو اللى ح يموتك 



الأديب الشامل ..صلاح جاهين 

تأليفه أغانى ل "حليم وشادية" 

 وضعت اسم "جاهين" كأحد مؤلفي الصف الأول في الشعر الغنائي ، وتوج ذلك بأغنيته للكوكب الشرق "أم كلثوم" والتى حملت اسم "راجعين بقوة السلاح" ، وصادف أن الأغنية غنتها "الست" قبل حرب يونيه ، الأمر الذي ضاعف الآلام النفسية لـ "جاهين" ، لعدم تصديق  الخسارة والنكسه الشهيرة .

جاهين والسندريلا " سعاد حسنى" 

 قصة حب جمعت موهبتين ، فهي اللطيفة والمتعددة المواهب ، وهو المخ العبقرى والمؤلف المبدع  ، وقد قدموا معًا تاجًا مرصعًا بالأعمال المتميزة منها "خلى بالك من زوزو" و " أميرة حبي انا  وايضا " حكايات هو و هى ".


''الليلة الكبيرة يا عمي و العالم كتيرة، ماليين الشوادر يابا من الريف و البنادر''

 تركيبة فريدة من تأليف "جاهين" وألحان "سيد مكاوي" الذي جمعت "الفن الشعبي" مع فن "ماريونيت " والذى يعرف يفن العرائس المتحركة ، تم إنتاج "أوبريت الليلة الكبيرة " ليتغنى به جيل بعد جيل.


"فوازير رمضان" 

علامة في تاريخ "جاهين". ومن خلال الإذاعة ، قدم "جاهين" منذ سنوات عديدة "فوازير رمضان " بصوت المذيعة القديرة "أمل فهمي" .

توفي ''جاهين'' في 21 ابريل 1986، بعد فترة صراع مع المرض و رحل ''الشاعر و الرسام و الممثل' تاركا لزمته الشهيرة ''وعجبي'' كأيقونة شعرية زجلية فريدة مسجله باسم صاحبها المبدع صلاح جاهين.

reaction:

تعليقات